اتحاف المهتدين بمناقب ائمة الدين | ابي العباس المذاهبي


اسم المؤلف : ابي العباس احمد بن عبد المنعم بن يوسف ابن صيام الدمنهوري المذاهبي المتوفى سنة 1192 هـ

تحقيق | تخريج | تعليق | ضبطه | دراسة : ابو ياسر محمد حسين الدمياطي

إعداد | إشراف | قدم له | واعتنى به | راجعه : بلا

ترجمة | مراجعة الترجمة | تدقيق الترجمة : بلا

الموضوع: التاريخ الاسلامي | السير والتراجم

الناشر : دار ابن القيم | الرياض بالتعاون مع دار ابن عفان | القاهرة

رقم الطبعة : الطبعة الأولى

سنة الإصدار:  2018 م | 1439 هـ

عدد الأجزاء : 1

عدد الصفحات : 200

نوع الغلاف : مجلد كارتوناج فاخر الطباعة

نوع الورق: شاموا فاخر

 الطباعة : طباعة غير ملونة | الخط واضح جداً

£8.00

4 in stock

Product ID: 7566 SKU: 9789773751407 Category: Tags: ,

We have these Discounts and TITLEs just for YOU

1. HIT £250 in YOUR ORDER and GET FAST & RELIABLE FREE DELIVERY

2. Also, Top-Up your Account to get 3% Discount and use it to Purchase MORE books

3. Add more titles to reach the £150 deal and get 2% Discount, we may kindly suggest the TITLES below

اتحاف المهتدين بمناقب ائمة الدين | ابي العباس المذاهبي

الحمد لله الحق المبين، بعث النبيين مبشرين ومنذرين، وأنزل معهم الكُتُب تبيانًا للعالمين، وشرَّف أهل العلم فجعلهم لهم متبعين، وعلى أحكام شريعته مؤتمنين، فكانوا لميراث النُّبُّوة خير وارثين، ولغيرهم من الناس ناصحين، لاسيما الأئمة الأربعة المهتدين، أوَّلهم أبو حنيفة النعمان سيد المجتهدين، وثانيهم مالك بن أنس إمام مدينة النبي الأمين، وثالثهم محمد بن إدريس الشافعي شيخ الفقهاء والأصوليين، ورابعهم أحمد بن حنبل الذي قام مقام الصِّدِّيقين، فاللهم اغفر لهم وارحمهم واجمعنا بهم أجمعين. وبعد, فلا يخفى مكانة أهل العلم في دين الله عز وجل، فهم وَرَثة الأنبياء، وحَمَلة الشريعة، وحُرَّاس العقيدة، وأئمة الأنام، وزوامل الإسلام، الذين حفظوا على الأمة معاقد الدين ومعاقله، وحَمَوا من التغيير والتكدير موارده ومناهله(. والمصنفات في ذكر بيان فضائل العلم وأهله أكثر من أن تحصر، وأشهر من أن تذكر. فلقد عرفت الثقافة الإسلامية منذ زمن مبكر تلك المؤلفات التي تهتم بتراجم العلماء وسيرهم ومعرفة طبقاتهم، كما اهتمت بغيرهم من النبلاء من هذه الأمة المباركة التي ما فتئ زمان وما فُتح مكان وإلا وقام فيه سوق العلم وأصبح التجارة الرائجة فيه. فنبغ في كل قطر من أقطار الإسلام علماء نبلاء ملأوا الدنيا علمًا، وكانوا مشاعل هدى ونور للناس، تشنفت الآذان بسماع أخبارهم، وبيان أحوالهم، وسعدت النفوس بقراءة قصصهم ومواقفهم، حتى يظن الظان أنهم ما كانوا من جنس البشر، وفي مطالعة كتاب كـ«السير» للذهبي آكد دليل وأصدق برهان على هذا. 

                                                           هم القوم كل القوم يا أم خالد
                                 لا تعرضن بذكرهم مع ذكرنا           ليس الصحيح إذا مشى كالمقعد
وقد اهتم أصحاب التراجم والطبقات والسير بذكر كل صغير وكبير خاص بحياة علماء أمتنا المجيدة، التي ما سمعت أمة من الأمم بمثل سيرهم. ولقد خصَّ العديدُ منهم هؤلاء الأئمةَ الأربعة أصحاب المذاهب الفقهية المعروفة بمزيد عناية واهتمام، وجردوا في بيان أحوالهم وتفاصيل أخبارهم الكثير من الأسفار. ولعل من أجمع ما كُتب في ذلك «تنوير بصائر المقلدين في مناقب الائمة المجتهدين» لمرعي الحنبلي المتوفى سنة (1033هـ). ولما كان في الكتاب شيء من البسط اختصره أحد أئمة عصره وشيخ من مشايخ أزهرنا الشريف –أدام الله عزه وشرفه- العلَّامة الفقيه الدمنهوري المذاهبي، المتوفى سنة (1192هـ) في كتابه «إتحاف المهتدين بمناقب أئمة الدين». وقد منَّ الله علينا بتحقيقه وتقديمه لطلاب العلم في هذا الثوب القشيب، سائلًا المولى عز وجل ينفع به، وأن يجعله ذخرًا لمؤلفه ومحققه وناشره في الآخرة، وأن يتقبل منَّا أعمالنا؛ إنه نعم المولى ونعم النصير. 
المحقق ابو ياسر محمد حسين الدمياطي

Weight 01.00 kg
Dimensions 25 × 20 × 2 cm
Book Author

Book Genre

Harakat

Publisher

,

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “اتحاف المهتدين بمناقب ائمة الدين | ابي العباس المذاهبي”